الثلاثاء, نوفمبر 30, 2021
الرئيسية » لبنان » رسالة من الراعي إلى المتظاهرين والمسؤولين

رسالة من الراعي إلى المتظاهرين والمسؤولين

​اعتبر البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي،​ أن “الغريب هو الذي يعيش في وطن غير وطنه وهو الذي يعيش مرارة الغربة في وطنه الذي لا يسمح له في تحفيز قدراته فيعيش مرارة الاقصاء والاهمال”.

الراعي في عظة الاحد: لفت إلى أن “الشعب اللبناني يعيش ثورته الايجابية الاصلاحية لانه يعاني مادياً ومعنوياً وإقتصادياً وروحياً ومعيشياً فلا يُنظر الى هؤلاء المتظاهرين بنظرة فوقية أو تسييسيّة”.

وشدّد على أن “الشعب هو مصدر السلطات وأساس شرعيتها، لذلك لا تستطيع السلطة السياسية تجاهله بل عليها أن تصغي الى مطالبه وتتفاعل معه قبل فوات الآوان”، مضيفاً “الشعب يطالب بحكومة صغيرة جديدة بكاملها وتضمّ وجوهاً يثق بها الناس لتنفيذ الورقة الإصلاحيّة”.

هذا ورأى الراعي أن “الحكومة لم تقم بأي إصلاح مطلوب من مؤتمر “سيدر” للاستفادة من المال المرصود لمساعدة النهضة الاقتصادية في لبنان”.

وتوجّه الراعي للمتظاهرين، بالقول: “سهّلوا للمواطنين حقهم في التنقّل والمرور وتجاوبوا مع الجيش والقوى الامنية”، ودعاهم “الى التوقف عند الخامسة والنصف من مساء كل يوم لتلاوة المسبحة الوردية وسأتلوها معكم اليوم عبر وسائل الإعلام”.

وأكدّ أنه “لا أحد يختزل الشعب ويفرض عليه رأيه وإرادته ونطلب من السياسيين عدم إهمال هذه الانتفاضة”.

ووجّه البطريرك الماروني رسالة إلى المسؤولين، طالباً منهم “تلبية حاجات الشعب بفعل محبة يُحرّرهم من أسر مصالحهم وحساباتهم وأفكارهم المُسبقة وتحليلاتهم الضيقة”.

المصدر : ليبانون ديبايت

شاهد أيضاً

بيانٌ توضيحي من ميقاتي بشأن المساعدة الاجتماعية للعاملين في المرفق العام

اصدر المكتب الاعلامي لرئيس الحكومة نجيب ميقاتي بياناً جاء فيه: “بتاريخ الثامن عشر من تشرين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.