الخميس, أكتوبر 21, 2021
الرئيسية » لبنان » من لحود الى أدرعي “المجاور للجراذين”: لا تتطاول على من صنعوا انتصارات

من لحود الى أدرعي “المجاور للجراذين”: لا تتطاول على من صنعوا انتصارات

أصدر النائب السابق اميل لحود بياناً جاء فيه: “أتحفنا أفيخاي أدرعي بتغريدة أطلقها من ملجأ ما، نتيجة الخوف من ردّة الفعل المقاومة، ولعلّ ذلك ما يفسّر ضياعه في التغريدة حيث اعتبر حرب تموز ٢٠٠٦ ذكرى أليمة لعهد الرئيس اميل لحود، وهو في ذلك ذكّرنا بما هو مدعاة فخر لنا، وربما عليه أن يتصل بأحد الجنود الذين انسحبوا منكسرين من لبنان لإبلاغه بحقيقة ما حصل في ذلك العام، أو يستعين بمحرّك البحث “غوغل” لمشاهدة صور بكاء الجنود”.

وأضاف لحود: “بعد انتصار العام ٢٠٠٦، أبلغنا العدو أنّ المواجهة المقبلة معه ستكون في قلب فلسطين المحتلة، وما زلنا على هذا الوعد والمقاومة، كما الجيش، لن يقصّرا يوماً في أيّ معركة مع هذا العدو الأبدي”.

وختم: “على أدرعي، خصوصاً وهو يجاور الجراذين في الملجأ في هذه الأيّام، ألا يتطاول على من صنعوا انتصارات وبطولات، والأيّام آتية بيننا”.

شاهد أيضاً

لجنة عشائر عرب خلدة: أي دعوة أو مؤتمر عبر مواقع التواصل خارج عنا لا يمثلنا وهدفه الفتنة والانقسام

أكدت لجنة عشائر العرب في خلدة ببيان، أنها “تتابع بدقة وعن كثب، التداعيات الاعلامية والسياسية …

اترك تعليقاً