وقال شولتس في البوندستاغ إن “الشراكة مع روسيا، كما قُدمت في الرؤية الاستراتيجية لعام 2010″، حيث تم تحديد ذلك كهدف للعلاقات الثنائية، “من المستحيل تخيلها في المستقبل المنظور”.

وأعرب المستشار الألماني في وقت سابق عن ثقته في أن المفاوضات مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ضرورية، مشددا على أنه سيواصل الحفاظ على الاتصالات مع موسكو.