وقالت المسؤولة، في مؤتمر الاتحاد الروسي للصناعيين ورجال الأعمال اليوم الأربعاء: “نرى فرصا لمزيد من التخفيض في سعر الفائدة الرئيسي، لكن بالطبع الوضع هنا متقلب للغاية”.

وأشارت إلى أن المركزي لا يرى مخاطر بحدوث دوامة انكماش في روسيا، وقالت إن “التراجع الذي حدث في أسعار المستهلك هو تصحيح بعد الارتفاع الحاد الذي حدث في أواخر فبراير أوائل الربيع”.

وفي وقت سابق من الشهر الجاري، قرر البنك المركزي الروسي، خفض سعر الفائدة الرئيسي بواقع 1.5% إلى 9.5% سنويا.

وبذلك يكون المركزي الروسي قد أعاد مستوى سعر الفائدة الرئيسي إلى المستوى الذي كان في فبراير الماضي قبل تطبيق العقوبات الغربية.