وقال مصدر رسمي مسؤول في وزارة الخارجية والمغتربين السورية في تصريح لـ سانا اليوم السبت:”استمرار الأعمال الإجرامية العدوانية والإرهابية الإسرائيلية ضد المواطنين المدنيين الأبرياء في فلسطين وبشكل خاص في قطاع غزة يثبت من جديد أن إسرائيل هي كيان احتلال عنصري وحشي لا يتورع عن ارتكاب الجرائم وممارسة الإرهاب بحق الفلسطينيين أصحاب الأرض والحق في الوجود والعيش بأمن وسلام وكرامة”.

وأضاف المصدر أن سوريا تؤكد استمرار دعمها ووقوفها إلى جانب  الفلسطينيين المدافعين عن حقهم في الحياة والحرية، وتدعو كل الفلسطينيين إلى وحدة الصف والقرار على الصعيد الوطني وأمام المجتمع الدولي من أجل مواجهة هذه الاعتداءات الإسرائيلية، وحشد الجهود والدعم لوضع حد للاحتلال الإسرائيلي المستمر منذ عقود، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وذات السيادة الكاملة وعاصمتها القدس، إلى جانب ضمان الحل العادل الذي يكفل للفلسطينيين حق العودة إلى ديارهم وبيوتهم.

وقال المصدر إن سوريا تحمل الكيان الإسرائيلي مسؤولية هذا التصعيد الخطير وتطالب بمحاسبة المسؤولين الإسرائيليين.