وقررت اللجنة تغريم نادي تشرين بمليوني ليرة سورية، بسبب الشتم الجماعي للحكم و رمي أرض الملعب بالحجارة وإصابة الحكم المساعد في مباراة تشرين والوثبة.

واستقرت اللجنة على إيقاف رئيس نادي تشرين طارق زيني، والمدرب المساعد لفريق تشرين أيهم شمالي واللاعب محمد مالطة لمدة عام للسلوك الشائن الذي يتنافى مع القيم والأخلاق الرياضية.

وقررت اللجنة أيضا، إيقاف اللاعبين محمد حمدكو ونديم صباغ لمدة 4 مباريات رسمية وما يتخللها من مباريات ودية لسلوكهم الشائن الذي يتنافى مع القيم والأخلاق الرياضية، وإيقاف اللاعب حسن أبو زينب لمدة 4 مباريات وما يتخللها من مباريات ودية لبصقه على حكم مباراة تشرين والوثبة.

وكان لاعبو تشرين قد تسببوا في إثارة أعمال عنف وشغب خلال مباراة الوثبة، في ذهاب نصف نهائي كأس سوريا، والتي انتهت بفوز الوثبة بهدفين دون رد، قبل لقاء الفريقين في مباراة الإياب غدا السبت.