وشدد الدبيبة على أن هذا حلم كل الليبيين الذي أصبح ضرورة ملحة أكثر من أي وقت مضى.

وأضاف خلال كلمته في الاجتماع الوزاري العادي الحادي عشر لسنة 2022، أن ما وصفها بـ”مؤامرة التمديد” تتهاوى.

وأوضح أن صوت الشعب ورغبته في الانتخابات ستنتصر، مضيفا أن طريق السلطة تأتي عبر صناديق الاقتراع وليس عبر أشلاء الأبرياء وبرك الدماء، وفق قوله.

وأكد الدبيبة أن ما يهم الليبيين ليس من يجلس على الكرسي، بل من يقدم الخدمات ويعالج الأوضاع ويجد الحلول للازمات التي يعيشها الليبيون.

كما أفاد بأن “المسؤوليات اليوم تتعاظم والمهام جسام والاحتياجات تتزايد رغم كل ذلك يجب خلق وضع اقتصادي أكثر استقرار واستدامة”.

ودعا كافة الوزارات والمؤسسات الإسراع في إجراء المطابقة المالية لتنفيذ جدول المرتبات الموحد ويجب إنجاز هذا الاستحقاق قبل نهاية العام.