الأحد, سبتمبر 25, 2022
الرئيسية » لبنان » الشرق الأوسط: تفاؤل لبناني بتأليف حكومة “معدلة” قريباً

الشرق الأوسط: تفاؤل لبناني بتأليف حكومة “معدلة” قريباً

عاد التفاؤل ليطغى على ملف تأليف الحكومة اللبنانية، إذ تشير المعطيات إلى أن الإفراج عنها سيكون بين نهاية أيلول الحالي وبداية تشرين الأول المقبل، ما لم يطرأ أمر لم يكن في الحسبان.

وتجمع مصادر مقربة من كل من رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس الحكومة المكلف نجيب ميقاتي على أن المشاورات باتت في مراحلها الأخيرة، وسيشهد الأسبوع المقبل ولادتها، وتحديداً بعد عودة ميقاتي من الخارج وانتهاء جلسة مجلس النواب المخصصة للبحث في الموازنة في 26 سبتمبر الحالي.

وفي هذا الإطار، قال الوزير السابق إلياس نحاس، مستشار ميقاتي، لصحيفة “الشرق الأوسط”: “هناك تفاؤل بتشكيل الحكومة قريباً، وهذا ما تحدث عنه بشكل واضح وصريح رئيس الحكومة خلال زيارته الأخيرة للرئيس عون، وهو لم يكن ليعلن ذلك لو لم يملك المعطيات، وحول صيغة الحكومة الاتجاه هو لبقاء الحكومة (المستقيلة) كما هي مع تغيير بعض الوزراء، إنما التشاور يبقى مفتوحاً للتوصل إلى صيغة ترضي كل الأطراف المعنية”.

ولفتت مصادر وزارية مقربة من رئاسة الجمهورية، الى أنه في نهاية الأسبوع المقبل سيشهد لبنان ولادة الحكومة.

وقالت “بعد عودة ميقاتي نهاية الأسبوع الحالي من نيويورك وانعقاد جلسة البرلمان المخصصة للموازنة بداية الأسبوع المقبل، من المفترض أن يعود الكلام والبحث الجدي في الحكومة لوضع اللمسات الأخيرة على التشكيلة التي اتفق على أن تبقى صيغتها كما حكومة تصريف الأعمال الحالية، واستبعد خيار إضافة ستة وزراء دولة إليها، أي حكومة من ثلاثين وزيرا، كما كان يطلب عون”.

وأشارت إلى أن “التغيير، كما بات معروفا، سيطال كلا من وزير الاقتصاد أمين سلام ووزير المهجرين عصام شرف الدين، وقد يشمل أيضا وزير المالية يوسف خليل”، لافتة في الوقت عينه إلى أن “هناك مشكلة عند الاسم الذي سيعين بدلاً من شرف الدين بعدما كان قد طرح اسم الوزير السابق صالح الغريب (المحسوب على الوزير السابق طلال أرسلان)، لكن يبدو أنه لن يعتمد نظرا لأنه يشكل استفزازا لرئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط”.

شاهد أيضاً

فرق عمل تاتش تعيد إرسال محطة القبيات إلى العمل بعد تعرضها للسرقة

أوردت شركة تاتش أن محطة إرسالها في القبيات تعرضت للسرقة حوالي الساعة الثانية من فجر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.