الأربعاء, سبتمبر 28, 2022
الرئيسية » لبنان » “اليونيفيل” أحيَت اليوم الدولي للسلام.. لاثارو: نعمل لتحقيق السلام لشعب الجنوب

“اليونيفيل” أحيَت اليوم الدولي للسلام.. لاثارو: نعمل لتحقيق السلام لشعب الجنوب

أحيت “اليونيفيل” اليوم الدولي للسلام في حفل أقيم في المقر العام للبعثة في الناقورة اليوم. وخلال الحفل، وضع رئيس البعثة وقائدها العام اللواء أرولدو لاثارو وممثل قائد الجيش، العميد الركن روجيه الحلو، أكاليل الزهور تكريما لجنود حفظ السلام الذين سقطوا.

اللواء لاثارو أشار في خطابه أمام قوات حفظ السلام وأفراد من الجيش اللبناني والقادة المحليين إلى أن “اليونيفيل تعمل مع الحكومة اللبنانية وقواتها المسلحة لتحقيق نفس الهدف الا وهو السلام لشعب الجنوب”. وقال: “نحن، حفظة السلام الدوليون، لا نستطيع وحدنا تحقيق السلام والاستقرار من دون الاعتماد على العلاقة القوية التي تربطنا بالمجتمعات التي ترحب بنا وتستضيفنا يوميا والتي نتشارك معها القهوة او وجبات الطعام اثناء تنفيذنا لأنشطتنا اليومية مستمعين الى هواجسهم واحتياجاتهم. كما اود ان اشكر بشكل خاص المرجعيات الدينية والسلطات المحلية الحاضرة هنا اليوم الذين يمثلون صلة الوصل مع هذه المجتمعات التي هي بمثابة المنزل الثاني لجنود حفظ السلام خلال فترة خدمتهم”.

اضاف: “ندرك ان الأزمة المستمرة قد جعلت من الصعب على القوات المسلحة اللبنانية تكريس العديد من الموارد للقيام بالمهام الموكلة إليهم بموجب القرارين 1701 و2650. ولهذا اعبر عن سعادتي بتجديد مجلس الامن الطلب من البعثة اتخاذ الإجراءات المؤقتة والخاصة لتزويدهم بالغذاء والوقود والدعم الطبي واللوجيستي ما يعني انه يمكنهم زيادة وتيرة العمل جنبا الى جنب مع جنود حفظ السلام الدوليين. حيث أصبح باستطاعة الجيش اللبناني المشاركة بأكثر من عشرين بالمئة من انشطتنا اليومية”.

اللواء لاثارو شدد على ان “اليونيفيل لا تزال ملتزمة بالأمن والاستقرار في جنوب لبنان والتزامها ثابت تجاه من يعيش هنا. نحن هنا بناء على طلب السلطات اللبنانية التي نكن لها كل الاحترام. وسنواصل ابلاغ وتنسيق انشطتنا العملياتية، ومن ضمنها الدوريات، الى الجيش اللبناني الذي نحن هنا من اجل دعمه. لقد التزمت الحكومة اللبنانية ضمان حرية الحركة لليونيفيل وتكرر هذا الالتزام في القرارات السابقة لتجديد ولايتنا بما في ذلك القرار 1701 وكذلك الاتفاقية التي تتناول وضع قواتنا”.

وختم قائلاً: “في اليوم الدولي للسلام علينا ان نتذكر ان جنود حفظ السلام هم بطبيعتهم متفائلون. نحن هنا لأننا نؤمن بأن السلام لا بد ان يتحقق في هذه الأرض الجميلة”.

شاهد أيضاً

“هذا لن يتحقق”… سالم زهران: بعدها تؤجل الجلسة لموعد جديد..!

غرّد مدير مركز الإرتكاز الإعلامي سالم زهران في حسابه عبر تويتر وقال: “غداً سيتم النصاب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.