الإثنين, نوفمبر 28, 2022
الرئيسية » سوريا » الوطن السورية: النمسا تتبرع بمليوني يورو لدعم البرنامج الصحي لـ«الأونروا» في سورية

الوطن السورية: النمسا تتبرع بمليوني يورو لدعم البرنامج الصحي لـ«الأونروا» في سورية

الوطن السورية:

أعلنت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين «الأونروا» أمس أن حكومة النمسا، قدمت مبلغ مليوني يورو تبرعات لدعم البرنامج الصحي للوكالة التابعة للأمم المتحدة في سورية، في حين قالت المفوضية السامية لشؤون اللاجئين: إنها تحتاج لـ 46 مليون دولار لتزويد 120 ألف عائلة لاجئة في الأردن بالمساعدات النقدية الشتوية.

وحسب بيان صادر عن «الأونروا» أوردته مواقع إلكترونية معارضة، فإنه إضافة إلى الدعم للبرنامج الصحي، فإن تبرع النمسا لعمل الوكالة في سورية يمكنها من تقديم معونات نقدية لمدة ثلاثة أشهر لما مجموعه 30 ألفاً و500 شخص، مشيرة أيضاً إلى أن حكومة النمسا دعمت أيضاً قطاع غزة المحاصر والضفة الغربية في فلسطين المحتلة بمبلغ 2,7 مليون يورو.

وتشمل المعونات النقدية العائلات التي تعيلها نساء أو ذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن والأطفال غير المصحوبين بذويهم. وتعد وفق الوكالة شريان الحياة للاجئين الفلسطينيين في سورية.

وقالت ممثلة النمسا في رام اللـه أستريد وين: إن بلادها «تؤكد مجدداً شراكتها الراسخة مع «الأونروا» من خلال زيادة دعمنا طويل الأمد للبرنامج الصحي في الأرض الفلسطينية المحتلة من جهة، وكذلك من خلال تجديد دعمنا للنداء الطارئ لسورية في تقديم المساعدة الإنسانية للاجئي فلسطين في سورية من جهة أخرى».

وحسب المواقع، فإنه وخلال العام الجاري، تبرعت النمسا بمبلغ 6,1 ملايين يورو، خصص منها 400 ألف للميزانية البرامجية لـ«الأونروا»، و2,7 مليون يورو لبرنامج الصحة كجزء من الاتفاقية متعددة السنوات، ومليون يورو لنداء الطوارئ في الأرض الفلسطينية المحتلة ومليوني يورو لنداء الطوارئ في سورية.

في الأثناء، أعلنت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، حاجتها للحصول على 46 مليون دولار لتزويد 120 ألف عائلة لاجئة في الأردن بالمساعدات النقدية الشتوية، في ظل «تزايد عدم استقرار» الوضع الاجتماعي والاقتصادي للاجئين، وذلك وفق ما نقلت قناة «المملكة» التلفزيونية الأردنية.

وبعد استجداء الأردن منظمات دولية لتقديم مساعدات له بذريعة وجود اللاجئين السوريين ذكرت القناة في تقريرها أن المفوضية تحتاج في الأردن إلى 40,9 مليون دولار لتقديم المساعدة النقدية إلى 391400 لاجئ سوري يشكلون 106622 عائلة، وإلى 5 ملايين دولار لتقديم المساعدة لـ 26 ألف لاجئ من العراقيين وجنسيات أخرى يشكلون 13 ألف أسرة.

وتخطط المفوضية وفق التقرير لزيادة قيمة المساعدة النقدية للاستعداد لفصل الشتاء 2022-2023 إلى ما يعادل 380 دولاراً أميركياً لكل أسرة، في ضوء التضخم وارتفاع الأسعار، كما تعتزم بدء تقديم تلك المساعدات في الأردن خلال الشهر الحالي.

واشار التقرير إلى أن المفوضية في الأردن جمعت 42 بالمئة من متطلباتها المالية المخصصة للعام الجاري بعد انقضاء ثلاثة أرباعه، بعد تحذير من تحول وضع اللاجئين في الأردن إلى أزمة إنسانية في غضون أشهر إذا لم يتوافر التمويل بشكل عاجل لتنفيذ برامج صحية ونقدية أساسية للفترة المتبقية من العام الحالي.

وفي أيلول الماضي، طالب ملك الأردن عبدالله الثاني، خلال لقائه جمعه مع المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين فيليبو غراندي، بضرورة «تحمل المجتمع الدولي مسؤولياته تجاه الدول المستضيفة للاجئين».

على صعيد متصل، أعلنت ألمانيا أن الدفعة التالية من المساعدات التنموية للأردن للعامين المقبلين؛ ستعلن خلال مفاوضات حكومية رفيعة المستوى حول التعاون التنموي خلال اليومين المقبلين.

ولفت السفير الألماني في عمّان برنهارد كامبمان والذي تعمل بلاده جاهدة إضافة إلى دول أوروبية أخرى على عرقلة عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم إلى «التعاون الوثيق بين الأردن وألمانيا المملوء بالثقة في التغلب على التحديات الإقليمية متعددة الأطراف، مثل عملية السلام في الشرق الأوسط وأزمة اللاجئين السوريين».

شاهد أيضاً

الوطن السورية: بوحبيب: النازحون السوريون يهددون النموذج اللبناني

كتبت صحيفة الوطن السورية: وصف وزير الخارجية في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية عبد اللـه بو …