الخميس, أبريل 22, 2021
الرئيسية » عربي و دولي » الدنمارك أول دولة أوروبية تجرّد لاجئين سوريين من تصاريح الإقامة

الدنمارك أول دولة أوروبية تجرّد لاجئين سوريين من تصاريح الإقامة

كشفت صحيفة بريطانية أن الدنمارك أصبحت أول دولة أوروبية تجرد اللاجئين السوريين من تصاريح إقامتهم، وطالبتهم بالعودة إلى ديارهم، لأن “دمشق الآن آمنة للعودة إليها”.

وبحسب “الإندبندينت”، تم سحب تصاريح 94 لاجئاً سورياً ، حيث أصر وزير الهجرة الدنماركي، ماتياس تسفاي، الشهر الماضي على أن الدولة الإسكندنافية كانت “منفتحة وصادقة منذ البداية” بشأن الوضع في سوريا.

وأضاف تسفاي: “لقد أوضحنا للاجئين السوريين أن تصاريح إقامتهم مؤقتة. ويمكن سحبها إذا لم تعد هناك حاجة إلى الحماية”.

وأعلن وزير الهجرة الدنماركي، ماتياس تسفاي، أنه تم سحب تصاريح 94 لاجئاً سورياً.

وتابع: “ستمنح الحماية للناس طالما كانت هناك حاجة إليها. وعندما تتحسن الظروف في الموطن الأصلي للاجئ، يجب على اللاجئ السابق العودة إلى وطنه وإعادة تأسيس حياته هناك”.

يأتي ذلك بعدما قررت وزارة الهجرة توسيع رقعة المنطقة الآمنة في سوريا، لتشمل محافظة ريف دمشق التي تضم العاصمة.

ولاقى هذا القرار الدنماركي احتجاجاً من قبل منظمة العفو الدولية، التي قالت للصحيفة البريطانية إنهم شعروا بأن هذا القرار كان “مروعاً وانتهاكاً طائشاً لواجب الدنمارك في توفير اللجوء”.

شاهد أيضاً

زاخاروفا: نأمل أن يقضي سوليفان وقتا مفيدا خلال المشاورات في بلاده

قالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، إن وزارتها تتوقع أن يساعد السفير الأمريكي جون …