وقال رئيس مركز مراقبة الدفاع الوطني الروسي الفريق أول ميخائيل ميزينتسيف إن “قيادة القوات المسلحة الأوكرانية تستعد لاستفزازات واسعة النطاق في منطقة محطة زابوروجيه النووية”.

وأضاف أن “فوجا من قوات الحماية من الإشعاع والمواد الكيميائية والبيولوجية وصل إلى مدينة نيكوبول بمنطقة دنيبروبتروفسك يصل قوامه إلى 1000 جندي أوكراني لتنفيذ العملية، وهو مجهز بمعدات خاصة للحماية في ظروف التلوث الإشعاعي للمنطقة ، والوسائل التقنية للاستطلاع والسيطرة”.

وأشار إلى أنه “نتيجة لهذه الاستفزازات، يمكن أن ينشأ تهديد حقيقي للأمن النووي ليس فقط في أوكرانيا وإنما في أوروبا وسيؤدي نظام كييف الإجرامي والدول الغربية”.

وأكد أنه “تم وضع سيناريو مع تغطية إعلامية واسعة لإلقاء اللوم على العواقب المحتملة على الجيش الروسي”.