السبت, ديسمبر 9, 2023
الرئيسية » لبنان » العبسي يتلقى رسالة من الرئيس بري ويستقبل زوارا

العبسي يتلقى رسالة من الرئيس بري ويستقبل زوارا

استقبل بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الملكيين الكاثوليك يوسف العبسي في المقر البطريركي في الريوة النائب ملحم رياشي وتداول معه في الشأن الوطني والازمة الرئاسية اضافة الى الوضع الاقتصادي المتردي وما يرتبه على المواطن من اعباء معيشية.

ثم التقى نائب رئيس المكتب السياسي لحركة امل الشيخ حسن المصري وعضو المكتب السياسي للحركة علي عبد الله.

وقال المصري في نهاية اللقاء: “ان زيارتي لصاحب الغبطة هي واجب وأوجب في الواجب، لنتفقد صحة صاحب الغبطة واخذ بركته. كما نقلنا له تحيات الاخ دولة الرئيس نبيه بري”. اضاف: “تباحثنا بما هو معروف في هذه الايام من انتخابات رئاسة الجمهورية الى محاولات انقاذ هذا البلد مما يتخبط به ولتذكير المسؤولين في هذا البلد ان لبنان قدم للبنانيين كل ما يمكن أن يقدم، فعليهم ان يقدموا لبقاء هذا البلد النذر اليسير لان التخلي عن الانانيات هو حماية لهذا الوطن. اما اذا لم يتوقف كل منا عن انانيته وشخصانيته فحتما لن نستطيع بناء وطن، ولا حماية شعب على الاطلاق” .

وتابع: “حماية الشعب تبدأ بالإيمان بالوحدة الوطنية الجامعة التي يرتبط اللبنانيون بها وتقديم الاطمئنان من الاخرين، ما هو الشيء الذي يخيف المسيحي علينا ان نقدمه والعكس صحيح. فالاطمئنان متبادل وينتج بلدا وهذا محور هذه الزيارة”.

وردا على سؤال ما اذا كان يحمل رسالة من الرئيس بري قال: “طبعا هناك رسالة ولكن اذا تكلمنا عنها فلا تعود رسالة ولكن نحن نعتمد على فكر صاحب الغبطة وعلى اخلاصه وعلى انتمائه للسيد المسيح ، وعلى هموم المسيحيين التي يحملها. ونحن من جهتنا يهمنا ان تكون هموم المسيحيين متلاشية. ونستعين بصاحب الغبطة لهذه الغاية ونحن جاهزون لخدمته لكل ما هو خير لمصلحة هذا البلد”.

كذلك استقبل عميد كلية اللاهوت في جامعة البلمند الارشمندريت يعقوب خليل وقدس الاب بسام ناصيف وتسلم منهما دعوة لحضور المؤتمر العلمي الدولي بعنوان الكنيسة الارثوذكسية الأنطاكيه من القرن الخامس عشر الى القرن الثامن عشر : ” نحو فهم دقيق للتاريخ”، الذي سيعقد في السادس عشر إلى الثامن عشر من تشرين الأول المقبل في جامعة البلمند.

شاهد أيضاً

المقاومة الإسلامية في لبنان تزف الشهيد علي إدريس سلمان “عباس” شهيدا على طريق القدس

بِسْمِ اللَّـهِ الرَّحْمَـٰنِ الرَّحِيمِ {مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى …